وزير الخارجية التركي: اللقاءات مستمرة على مستوى الخبراء بين تركيا وإسرائيل

صور: وزير الخارجية التركي: اللقاءات مستمرة على مستوى الخبراء بين تركيا وإسرائيل / سياسة

الأناضول

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن لقاءات على مستوى الخبراء، بين الجانبين التركي والإسرائيلي، تجري منذ فترة طويلة، من أجل بحث تطبيق الشروط الثلاث التي وضعتها تركيا لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل، مؤكدا أنه لا يمكن تنفيذ الشروط التركية، دون إجراء لقاءات حولها مع الجانب الإسرائيلي.

وفي تصريحات للصحفيين في ولاية قارس شمال شرقي تركيا، اليوم الخميس، ذكّر جاويش أوغلو بالشروط التي وضعتها تركيا من أجل تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، والتي تضمنت اعتذار إسرائيل عن الهجوم على سفينة مافي مرمرة التي كانت ضمن أسطول الحرية الذي كان يحمل مساعدات إنسانية لقطاع غزة عام 2010، ودفع تعويضات لأقارب أهالي ضحايا ذلك الهجوم الذي خلف 10 قتلى أتراك، ورفع الحصار والقيود المفروضة على قطاع غزة والأراضي الفلسطينية. مشيرا إلى استجابة إسرائيل للشرط الأول فقط.

وفي مارس/آذار 2013 أعلنت الحكومة التركية رسميا، تقديم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اعتذارا لتركيا، خلال إجرائه مكالمة هاتفية، مع رئيس الوزراء التركي آنذاك، رجب طيب أردوغان، مؤكدة قبول الأخير،باسم الشعب التركي، اعتذار نتنياهو، عن الهجوم على سفينة مرمرة.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت السياسة التركية تجاه سوريا، ستشهد تغييرا في حال تشكيل حكومة ائتلافية، قال جاويش أوغلو إن السياسة الخارجية التركية لن تشهد تغييرا، مضيفا "نرغب في استمرار سياستنا الخارجية القائمة على المبادئ".

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency