الدكتور اياد علاوي نائب رئيس الجمهورية : التطورات الامنية والعسكرية المؤسفة ماهي الا تداعيات متوقعة للأزمة السياسية المزمنة

صور: الدكتور اياد علاوي نائب رئيس الجمهورية : التطورات الامنية والعسكرية المؤسفة ماهي الا تداعيات متوقعة للأزمة السياسية المزمنة / سياسة

لابد من التنبيه مجدداً الى ان التطورات الامنية والعسكرية المؤسفة، ومنها ماحصل في الرمادي خلال الايام الاخيرة، ماهي إلا تداعيات متوقعة للأزمة السياسية المزمنة، والتي يعمل البعض على تعقيد حلولها أو تجميدها، خلافاً للمنطق العام ومصالح البلاد في تحقيق المصالحة الوطنية الناجزة وبناء دولة المواطنة دولة العدل والمساواة، والتي ندعو اليها كأرضية صلبة تقف عليها الانتصارات العسكرية الميدانية لعديد المعارك مع التنظيمات الارهابية، والسياسية المنشودة .

لذا فإننا نحذر من الملامح الواضحة لأهداف التقسيم الخطيرة التي قد تقف خلف هذه الاحداث، والتي يهدف الارهاب والمتطرفين المغرضين ضرب نسيج الوحدة المجتمعية، وللأسف ينساق ورائها بعض البسطاء ومن ذوي النوايا الحسنة.

نؤكد دعواتنا السابقة للجميع، الى وحدة الموقف والكلمة في مواجهة الارهاب والتطرف، ودعم مقاتلينا في كل العراق.

ان خسارة معركة او معركتين لاتعني خسارة الحرب التي لاخيّار لنا غير الانتصار فيها.

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency