"داود أوغلو": "إصلاحات الأمن الداخلي" هدفها الحفاظ على الحريات

صور: "داود أوغلو": "إصلاحات الأمن الداخلي" هدفها الحفاظ على الحريات / سياسة

الأناضول- أكد رئيس الوزراء التركي، "أحمد داود أوغلو"، أن "مشروع قانون إصلاح الأمن الداخلي الذي قدمته الحكومة للبرلمان، في (15) من الشهر الجاري، "هو من أجل الحفاظ على الحريات في البلاد"، لافتا إلى أن "هذا المشروع من شأنه إحداث تعديلات على العديد من المعاملات، والإجراءات في بعض المجالات".

وخلال كلمته في الاحتفال بالذكرى (39) لتأسيس اتحاد العمال، في العاصمة أنقرة، أضاف داود أوغلو، أنه "ليس هناك أفضل من عرق الجبين، ولقمة العيش التي تكتسب نتيجة العمل الدءوب، والعرق المسكوب من الجبين"، مشيرا إلى أن الإصلاحات الأمنية ستساهم في الحفاظ على حقوق كافة المواطنين، وعلى رأسهم العمال.

وأوضح داود أوغلو، أنه التقى رئيس اتحاد العمال، "محمود أرصلان"، خمس مرات منذ تقلده مهام رئاسة الوزراء، قبل 45 يوما من الآن، وأن هذا يؤكد على الاهتمام الذي توليه الحكومة الجديدة للعمال.

وانتقد رئيس الوزراء، أعمال العنف التي قام بها متظاهرون قبل أسبوعبن بذريعة هجوم تنظيم "داعش"، على مدينة عين العرب (كوباني)، التابعة لولاية حلب السورية المتاخمة للحدود التركية.

وكانت عدد من الولايات التركية، منها ديار بكر، وسيعرت، وماردين، وبينغول، وإسطنبول، شهدت منذ (6) تشرين الأول/أكتوبر الجاري، مظاهرات غير قانونية بذريعة الاحتجاج على هجمات تنظيم "داعش"، وتقدمه في منطقة عين العرب (كوباني) ذات الأغلبية الكردية في محافظة حلب السورية، وذلك استجابة لدعوة حزب "الشعوب الديمقراطي" (ذو الأغلبية الكردية)، وقام المتظاهرون في بعض المدن بتحطيم نوافذ المباني، وإشعال النيران في مبانٍ، وسيارات، وحافلات، وإلحاق أضرار بممتلكات عامة، وخاصة.

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency