المعارضة السورية تنفي معلومات نبيل العربي عن سحب "المظاهر العسكرية"

اذربيجان ، باكو وكالة تــرنــد، - العربية.نت- نفت المعارضة السورية صحة المعلومات التي تتحدث عن سحب المظاهر العسكرية من المدن، ردا على ما قاله الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي بأن السلطات سحبت آلياتها مع بدء انتشار المراقبين العرب.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية، نبيل العربي قال إن الجامعة تثق بأداء فريق مراقبيها في سوريا ورئيسِه محمد أحمد الدابي.

ورحّب العربي بتصريحات رئيس البرلمان العربي علي الدقباسي الذي طالب بسحب بعثة المراقبين من سوريا فوراً لأن "نظام الأسد مازال يقتل المواطنين الأبرياء"، على حد قوله.

وقال العربي في مؤتمر صحافي بالقاهرة إن اقتراح الدقباسي يمكن أن تدرسه اللجنة الوزارية العربية عندما تنعقد.

وأشار العربي إلى أن الهدف من مهمة البعثة العربية توفير الحماية للمدنيين السوريين، مؤكداً أن المظاهر العسكرية سُحبت من المدن السورية خلال زيارة بعثة المراقبين، كما أن البعثة نجحت في إدخال مساعدات غذائية للشعب ونجحت في إخراج جثث لاسيما في مدينة حمص، منوهاً إلى ضرورة إعطاء البعثة الوقت الكافي لإتمام عملها.

وتحدث العربي عن استمرار وجود القناصة وإطلاق النار في المدن السورية، معرباً عن أمله بأن تنتهي في أسرع وقت، وأكد ان رئيس البعثة العربية محمد مصطفى الدابي "عسكري مشهود له بالخبرة".

وطالب بالإفراج الفوري عن المعتقلين في السجون السورية، كما طلب من المعارضة السورية تزويد الجامعة بأسماء المعتقلين في السجون السورية.

ورداً على سؤال، لفت العربي الى أنه "وبصرف النظر عن تقرير بعثة المراقبين فإن الرد عليه سيكون من المجلس الوزاري".

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency