وزارة الخارجية الامريكية : أبواب إلى المجتمع الدولي مفتوحة علـــى مصراعيها امام ايران فلطهران الخيار

صور: وزارة الخارجية الامريكية : أبواب إلى المجتمع الدولي مفتوحة علـــى مصراعيها امام ايران فلطهران الخيار / سياسة

أذربــيجان ، بـاكـو ، ‏الثلاثاء‏، 31‏ أيار‏، 2011 ، وكالة تــرنــد بعدّ مسؤول رسمي لوزارة الخارجية الامريكية لم يرد الكشف عن هويته أن اميركا والمجتمع الدولي ككل يواصلان الالزام بسبل دبلوماسية لحل الازمة حول البرنامج النووي الايراني رغم رغبة طهران عن خفض قلق باستغلالاتها النووية مفــيدا أن الابواب تظل مفتوعة فلطهران الخيار .

وافاد أن غرض الولايات المتحدة الامريكية لا يزال البحث عبر مفاوضات عن حل طويل الاجل شامل واسع النطاق مـن شأنه أن يستعيد ثقة المجتمع الدولي في تصريحات ايران بشأن حمل برنامجها النووي طابعا سلميا بحتا بما أنه هناك احترام بالحق القانوني لايران للاستخدام السلمي مـن الطاقة النووية . وقال أن امريكا مع الجزء المتزايد مـن المجتمع الدولي قد أفهموا افهاما اوضح جدا ايران أنه توجد عواقب خروقاتها الدائمة شروط معاهدة عدم انتشار السلاح النووي والالتزامات بالوكالة الدولية للطاقة الذرية وكذلك انتهاكات مقررات مجلس الامن الاممي .

واشار إلى أن تهديدا يمثله هذا البرنامج الايراني احد الاسباب الخطيرة للقلق الذي لم يتسن لايران أن تخفضه وزد عليه انها قدمت في مفاوضات اسطنبول مؤخرا شروطا غير قابلة للقبول .

وتابع إنا في انتظار الزام ايران بجميع التعهدات الدولية ازاء برنامجها النووي اضافة إلى رجوعها إلى مائدة المفاوضات كي تلعب دورا بناءا في منطقتها وتحترم بحقوق اساسية لمواطنيها ومواطني امريكا الذين لا يزالون مسجونين دون تهم ومتحركين صوب ذلك نواصل الالتزام باستراتيجية " سبيلين مزدوجين" يقضيان بازدواج مباحثات وضغوط .

كما أنه يجد أن مباحثات ليست إلا فحصا لنوايا واعتزامات ايران واسهام في اقامة شراكة مع ائتلاف متزايد للبلاد القلقة عميقا بطموحات نووية ايرانية علـــى حد سواء .

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency