شيخ الاسلام:اهتمام و عناية الزعماء الدينيين لرابطة الدول المستقلة قد يساعدان في حل نزاع قره باغ الجبلية

صور: شيخ الاسلام:اهتمام و عناية الزعماء الدينيين لرابطة الدول المستقلة قد يساعدان في حل نزاع قره باغ الجبلية / نزاع ناغورني كاراباخ

أذربيجان,باكو,26 أبريل / نيسان / ترند.

نقلت مراسلة ترند ع.صادقوفا عن شيخ الاسلام الله شكور باشازاده قوله ان نزاع قره باغ الجبلية ليس بمشكلة الشعبين فقط ,بنبغي حلها في اطار الحوار القومي و الديني.و علينا  بوصفنا الزعماء الدينييون لبلدان رابطة الدول المستقلة ان نبني مناخا حيث تقترب الشعوب و لن تهاجم على بعضه البعض".

كما اوضح باشازاده خلال قمة الزعماء الدينيين العالميين المنطلقة في يوم الاحد في باكو انه " على  الزعماء الدينيين الا يتجاهلوا المشاكل الموجودة في بلداننا".

و عبر شيخ الاسلام عن دعمه لموقف البطريرك كيريل الذي ابداه في العاصمة الأرمنية و الذي يقول ان نزاع قره باغ الجبلية يتعين عليه ان يسوي بطريق سلمي.و هناك يمكن تطبيق الخبرة الغنية الموجودة في الكنيسة في العلاقات بين الشعوب.يجدر الذكر ان جميع الشعوب تحتاح الى المساعي الرامية الى تعميق الحوار الثقافي و التعددية الدينية.كما على الزعماء الدينيين ان يسهموا في محاربة الالانفصالية و العدوان.

على حد قول باشازاده,عقد مثل هذه القمة في باكو التي طرح من قبل حيدر علييف الزعيم الوطني العام يعتبر اليوم مؤشرا للتسامح الديني القومي الذي يتميز الشعب الأذربيجاني به.مضيفا " على مدى نشاطه عزز المجلس الديني للزعماء الدينيين لرابطة الدول المستقلة العلاقات الثقافية بين الشعوب و مكن من تدشين الصفحة الجديدة في العلاقات بين الشعوب".

لا سيما ,حسب كلمات باشازاده,توصل المجلس على مدى نشاطه الى حفظ و تطوير العلاقات الثقافية المعنوية في بلدان الرابطة.ينبغي هنا للإشارة الى النشاط الناجح في عمل درء المواجهات على المستوى الدينية و الراديكالية الدينية و كراهية الأجانب و استخدام الدين في الاهداف السياسية و استخدام الشعارات الدينية من قبل المتطرفين و الارهابيين لاشعال فتيل النار لعدم التسامح القومي و الديني.

Follow us on Twitter @TRENDNewsAgency